بوربيع في زواج آل بخظر في مدوده

 

الحباني

كل من قطع له تكت يتوكَّل كما المتوكلات

 

والليل يا صالح ربيع بنتكم قد وكَّلت

جواب صالح ربيع ...

من عند بوناصر محمد لي قراء في النازعات
رجعت كما امات السواحل يزفنن ومجردات
ما من كماه الا صبر ويقول يالله بالثبات
في حرب غزه كم وكم لي في المطار أمنكسات

 

يا حي بها أقوال من شاعر قوية زعزعت
من بعد ما كانت حشيمة في المداره جردت
ما هو سوى منَّه المامتاه في لعب الثبت
وأش بايرد الطايره من السماء لانكسَّت

مبدأ بوربيع

واجب على الإنسان يتعلم ويقراء في القرآن
كل ما لقاه الادمي مكشوف عن كشف البيان
وأش بايلقَّي الآدمي لا قذه مطوي في الكفان
ديناً حنيفاً مسلماً مشهور عاكل الديان
معروفهم ما ينتسي حتى ولو طال الزمان
يعمل بنيه خاصه للحزب ما قد يوم خان
لا شاف شي ما قال شي صابر ولاكنه اصطان
آلاف لي في ديارهاء وآلاف لي في ذا المكان
غالي عليه ما جزاء الاحسان الا بالحسان
وطلب سماحه منهم في ما جراء فيه وكان
في ذة ولخراء منها الاعداء تفرقز بالعيان
بلاد حرَّه مسلمه ما هي بلاد البونيان
ما هي كما وادي قني محصور بين الواديان
أحمد سعيد بخضر واخوانه لُهم داعي وشان
موتروسيكل نار له وابوه راكب عالحصان
تستاهلون الزين بالجاويد والناس الزيان
والتاجر المشهور فينا من معه بقرة وتان
ولعاد واحد في اليهه شفته في ذراعين طان
لعنو وانا بلعن على بيقن وطغمت بايبان
الناس تتفرَّح بعيد الفطر واحنا في حزان
مليون عربي كن منهم خوف ما فيهم أمان
ومصر فيها الا مسيحين ما سمعو الآذان
ما الباقين الا على السلَّه وسوت الخيبعان
اليان شعبيه وفنيه من أكبار اللجان
وتراثهم له كلمته من عقل ما هو من جنان
لما متى واحناء نعمعم مثل مقطوب اللسان
مثل الجمل يهدد ويتبرطم وهو ماله سنان
كم من خسارة باتصلكم يا كبيرين الوزان
من بدانا وحدي شوانا البرد من قل الكنان
لتكبرو هم لازم انا كون متكبرومان
لو ما حسن باحارثه خو كان قاطعت الخوان
رغم الهواء مرت مراكبهم في البحر الملان
سيون والغرفه ومولاء تريس داخل في البلان
كل يوم ندعي لك بطول العمر يا زين اللحان
والا تركنا الدندنه ولعاد واحد قال دان
لا الباب والسده سفر ضاع الحديد الهندوان
لا شفت واحد تحسبه أنسي وهو عفريت جان
قل للعراقي يتصل هويا الخميني في إيران
وقل لهم قابوس لما متاه يقبس في عمان

 

ب س بسم الله رب نزل علينا قرانها
عسى بعفوك يا الاهي يوم كشف ابيانها
يالله بحسن الخاتمه من قبل طي أكفانها
والفي صلاه الله على أحمد لي نزل بديانها
والآل والأصحاب سبقو في قديم أزمانها
سلام عاجمهور مخلص نيته ما خانها
جمهور متعلَّم ومتثقف لسانه صانها
وسلام مني عابلد ما يحتصي سكانها
ما باتعذر من مدودة جودها وأحسانها
ذلا في الغرفه غلط مني نسيت أركانها
كم ما شربنا منها صافي كرع معيانها
ماشي بلد تشبه مدودة رافعة بنيانها
وبومبارك سرَّها بالسر عامعيانها
بعض البلد ربك أكرمها وعظَّم شانها
أتجَّرو وأترسملو كلن ركب عااحصانها
بعد المشاكل لي مضت ربي تعالى زانها
أما من أول من سرح لا هود شد عاتانها
جزاهم الله خير ليهم طردو سلطانها
يا شعبنا الغالي حماك الله من عيبانها
لمان شبَّو كيرهم شبت علينا احزانها
القدس عربية ولي بشمالها وايمانها
كم اذنت لبنان والاردن صقع في اذانها
ما حد سوى الا جيشنا لي بالمعونه عانها
ذالي كتب واسلامي الثاني يخص اليانها
هم لولهاهم مسكها ايضا وهم مرجانها
يا حي مدودة لا تكن صامط نطق بلسانها
أهل الخبر والعلم تتناساء حقوق أنسانها
والله في والله لو ما عدلو ميزانها
وسلام عاعدة تكنن من دخل في كنانها
لولا حمد بخضر لبو نحلف لهم بيمانها
أخوتي لاكنهم طغو وتكبروا عا أخوانها
وسلام عضيوف البلد وسلام عاحلانها
كلن مصلَّب في مكانه ما سكين ابلانها
غن يالمغني يامر باء من زمن عاالحانها
غن يا ولدها دي على العادة وحكَّم دانها
ماشي موافقنا البضاعة تختلف الوانها
عافت سواحل ما تنفند أنسها من جانها
قم قيم يا كربان شفها منطفت نيرانها
وبعد ما تحكي لهم مر عادبي وعمانها