بوربيع في مطلع شبام 2000م

 

قحطان

أنا علي بعفر وانته شل شريمك للصراب
الليله الا في شبام العاليه الانس طاب

 

قم قيم يا صالح مكان البر عادة مصطرب
جوب علي بالمختصر واحذر توقع في مطب

جواب صالح بوربيع

مثل الرصاص الدرمكي حتى الحجر منها انذاب
ما بايحط القاديه في المغترب عاشق وحاب
حتى ولو ما جاب باقول للجمهور جاب
مليون حظر هم في السرحه تقول الا انقلاب
من بعد ما هدو جبل ردفان وقَّع لحتناب
وتوترت لعصاب والحمه وزاد الالتهاب
سالم كما يسلم يهبهب ما معاهم نود هاب
لمه وجع لي قرب النشره ولي عالبير ساب
وان عادنا مريت في دربك انا مكسور ناب

 

يا مرحباء بقوال شاعر خلت القلب احتذب
الله مصلي عالنبي قلبي لها شوق وحب
قحطان هو يا عبيد بازقامه لهم واجب وجب
الا تعني خرج الكرزام من تحت القلب
الدق وقع في بوربيع بين حيدين احتنب
من حين ما هدوه مثل الكير في الجوف التهب
لمليت صندوقك ورق ما جاب أوقيه ذهب
ولعادنا داري انا والا أبو زيد السبب
والتاليه باقولها يعبود من دربي جنب

مبدأ بوربيع

بالوحدة الكبرى على الشعب الكريم ايدافعون
والنايب الثاني وكل أهل الرئاسه يلمعون
اللي طغو وتكبرو خليت ابوهم يفجعون
لا هو ولا شعبه لا أصحاب الغطر بايخضعون
حسن صالح منهم لي بالحقايق يصدعون
ذولا لهم صلته ولاكنهم شوي يتقطعون
من ثروت المحضار عشاق السلى يتوسعون
الموت حق عا كل حي يبطون والا يسرعون
يا ريت كل الشعراء في أعمالهم يتورعون
أبو اصيل الاصل ما هو منهم لي يمنعون
للرائد المحضار كل الأوفياء يتجمعون
راحو هباء منثور لي كانو بحكمه يصنعون
لي عقرو الناقه نباهم كلهم يترفعون
عندي طواري للذي يسمع ولي ما يسمعون
ملقينا مثل الغرض لعداء علي يتنصعون
نحنا نعناهم مع الازمه وهم ما ينفعون
من يوم حل في الدار وأهل الدايره يتقابعون
كل شي بناء يعبود حم قل لي متى باترجعون
من بايصدق انهم من بيرهم بايخلعون
وين المحرص لي يحرص وينكم يا سكن عون
على صلاة العيد الاباء والسقل يتنازعون
ما لك ومال أهل النزاع اركع مع لي يركعون
ياللاسف ماليوم في ما بينهم يتصارعون
وهم بغو وان ما بغو غصباً عليهم يتبعون
وهم كما الصقعان لا كلمتهن يتصيقعون
نشكي لمن وابكي لمن يا شعب شو هم يوجعون
صماً وبكماً بغش من صوماليا ما يرقعون
مثل ا لجراد المنتشر من كل بقعه ينبعون
انته تبرع في ميادينك وهم يتبرعون
يا مؤتمر يا ناس لماء متاه باتتطبعون
لو شي رقابه كانهم في السوق ما يتفرعنون
لا جاهم المرشي على خمسة وعشره يربعون
وتقول للبواب ليش خليت ذولا يطلعون
ما دام مهتمو بشاعرهم لهم يتراوعون
لا هو الا بشوري بالبوهم كلهم يتقلعون
كلاً به ايده على السرقان لماء يوقعون
كلين يعرفنا انا مانا من اللي يفزعون
بسمنت ما هو بالتراب أهل الطماعه يرصعون
أنه طمع يا ويلهم بالويل لي يطمعون
ما الباقين الا همي مثل الغنم يتابعون
أهل اليونوسكو والمقاول بالزلط يتمتعون
باصيح عاكرموع ومحيسون لماء يقنعون
الا انا مدري متاه تدرو متاه يرضعون
وأعضاء معه يشبون في لحسور ما يشقعون
الحاشدي ليه وهم في نخل هجري يقطعون
القدس والشيشان في ازمه وذولا يفقعون
أهل الشروع الوافيه يحللو ويشرعون
مانا حسودي باكلم الا كلكم تتشجعون
ما في جهنم كوز بارد كلبوهم يلذعون
شفهم على ملَّه رسول الله ما يتبيدعون
من بعد ما شبعتهم رجعو علي يتشبعون

 

ب س بسم الله بسم الوحدة الشر اندفع
يابوحمد نورك من المشرق إلى المغرب لمع
من شاف قواتك نهار العرض طوب وافتجع
عاش اليمن ويعيش قائدنا علي لي ما خضع
عاش المحافظ والمدير العام لي بالحق صدع
عاش الوكيل العام وامساعده خيره منقطع
تحياء سعاد الشحر فيها الانس واجدو الوسع
يا رب عسى مثواه في الجنة بطي والا سرع
الصدق والاخلاص عنده والثقافة والورع
بوبكر سالم بلفقيه اذا اهترا به ما منع
بلغ سلامي له وعازه في فقيد المجتمع
وبعد متعازيه قل له من معه صنعه صنع
يقول صالح بن ربيع ليل يا طارق رفع
يا سامعين الصوت لتقولون صوتك مستمع
أنا ا لوحيد ان قلت كلمه صدق خلونا نصع
والعيش هو الملح لي سويه فيهم ما نفع
قايست ابوي اعبود طبعه زين حصلته قبع
قالو له أهل الدايره من حيث ما جيته رجع
يا طم مزارع لي معي في البر لاكنه خلع
من يوم خلعو كثرت الاوهام والضغط ارتفع
يالله بحسن الخاتمه ليمان والصبر انتزع
صلو على أحمد عد ما ساجد وما راكع ركع
والال والأصحاب لي خلوا بو جهل اصطرع
يقول بوربعان لماء متاه بانمشي تبع
ذلا الوطن محبوب انا ما ناعور والا صقع
نضحك وانا ما يوع لي كدر بحالي له وجع
لبسو حرير اخضر وانا في ثوب فيه اربع رقع
ما هم قليل الترك واليابان يانابع نبع
مالك ومال الناس يا حبليل لا برعو برع
لسعار تلهب نار ما واحد تحرر وانطبع
تضَّارب التجار بالدولار ما واحد فرع
لا قذه للرشوات كتبو في الدفاتر والربع
وانك مقل ما عندهم منك اندر والا طلع
الا من قام بدور ما لسكان باله ست روع
والكهربه راعه مقيمه كل ابوهم واللقلع
لو ما قمعهم صالح الخولان ماشي بايقع
في فزع منهم حسن أماء أنا ما بافزع
أنستنا وأرحبت يابواكرم الدرب ارتصع
قولو صراحة يا خوتي هذه عماره أو طمع
يالحارثي انته لها بالقائد الاعلى تبع
التنعمه طلعت ولا واحد في الموزع متع
شبام لو جارت عليه منها ما باقنع
سلام عاعدة لبنها حلو من جاها رضع
عبيد بازقامه مسير اربع لقاه اربع شقع
مثل الشجر كل يوم بالمنشار ياقاطع قطع
وسلام عاجمهور لا قد شافهم فقعو فقع
وأهل العدد لي شاركو كلاً بمشروعه شرع
يا صاحب الرمله نغم بالصوت بانغامك سجع
قم قيم يابوزيد بارك فيك بالمكواء لذع
قم يا طويل العمر واحذر لا تسب أهل البدع
والتاليه باقولها كله يلقيه الشبع

بو زيد

ما هو كما بعض البشر فخضر ويابس يقطعون
شاعر وله سمعته مش مثل الذي يتجزعون
والا ركع لي هم في المسجد مثيله يركعون
لي حملهم كله دغايل لا سرو بايفزعون

 

يا مرحباء بقوال من شاعر في الجابس قطع
ما حد كما صالح ويشهد له زمانه لي جزع
معروف يشهد له لرب البيت كل ساعه ركع
بعبر طريق الخوف والمسيال والله ما فزع