بوربيع شبواني في الحوطه

 

مبدأ بوربيع

من جاء ظهر نفسه وبت والشعب  في شتات
 كلشي غلي بالسوق والحرمه  تقلي هات هات
وأخواتها لي جين من برَّع كما ها فالتات
يهوي وهم يهوين مثله ما لحقن أمربيات
وحساب بعد الموت لا حد يحسبه من مات مات
أيش استفدنا واستفدتو ياخبيثين النيات
يشفع لنا واباءنا واجدادنا والامهات
وأحنا الصيانه والحماية للعلم واللافتات
بالزاد والمزناد حمل عالجمال المقويات
رغم العدو كل العواصم والقراء متوحدات
في الدين والدنياء نقذنا من مشاكل هامات
حمل على مرسيدس ما حمل حواشي باركات
واش قدره يدرى بهن هن جين والا رايحات
وأمات برقع جين من جاوه وموسكو عايدات
ان تبن والا عسى لبوهن في الديار امشللات
من يوم قمن أمات عقده دائماً متعللات
حصل من الداخل ومن برَّع كثير أمساعدات
مالي ومال القبع يتعالقن والا سادات
ما يومها الا بت صوغ ما فكرت للمقبلات
ويشوف نفسه في السوى أو في دروب مخالفات
قايستكم أبناي وانثركم حناش امكرفتات
ويقول لك بكره دخل لوراق ما هن صاحيات
حتى وراقك جاهزه بيقول ما هن صالحات
رطن وباتلحق وراقك جاهزه ومطنطنات
لااننا خايف يبثين الكلام الوايرات
يصبح ورجيله قويه بالقيود امقيدات
والفين ثلاجه في الفناء صبحت امقرحات
القطن هي وقريو عاطفي السري متماحنات

 

ب س بسم الله يكفي يا يمن من شتشته
من يوم جات المطوعه وأهل الدير في هتهته
قول آه سبرباه بنتي لوَّ ليه فالته
حتى الولد صايع لعل لمه وجع لي ربته
يوم القيامه ربناء يحي العظام الميته
يا أهل ا لعقول الواعيه كلين يخلص نيته
صلو على من ارسله ربه شفيعاً لأمته
وبسم وحدتنا المجيده والعلم واللافته
عاش المناضل بو حمد وحد يمنا بقوته
لو ما اهتمامه واجتهاده كان فشلت وحدته
والمنصب الحبشي علي في العم قوى همته
قريب نص مليون جاو اتباركون من بركته
يقول صالح بن ربيع من مشى عاراحته
كل المواعيد انتهت ولعاد شي عا عادته
يسرحن مثل الذيب كلمن حصلت شي شلته
والصبر مفتاح الفرج كلاً يعالج علته
من بعد ما عرَّس على مسعد سعيد سعدته
وبعد مستقفاء طرد مسعد وقفَّل سدته
لو كان مسعد بت قبايل كانها ما قبلته
يا أهل ا لخبر والعلم كل مسئول يفتخ خلفته
يا أهل الدواير بس كفى لما متى من كرفته
وسعادة القاضي اذا جيته شكى من صحته
وان حيث ثاني يوم لا شافك يعسعس لحيته
يرطن كما الهندي بغاء مخلوق يعرف رطنته
وسعادة المأمور ما يحكي لكم بروايته
ما سيب حد كلما جرى فأهل اليمن من قادته
والكهربه كمن فريزر فالطويله قرحته
هل عاد حد باينقذ الشعب الا بي من محنته